البروفسور قاضي: يجب منح مؤسسات البحث الحرية لتنفيذ برامجها الخاصة

دعا البروفسور قاضي لمين إلى منح مؤسسات البحث العلمي أكثر حرية و استقلالية لتحقيق برامجها الخاصة حتى لا تظل نتائج البحوث و الأطروحات حبيسة الأدراج، و خص بالذكر الدراسات المتعلقة بالتغيرات المناخية التي الكثير منها يحمل في طياته حلول و أجوبة عملية على عدة اشكاليات.

و ذكر البروفسور الذي حل هذا السبت ضيفا على برنامج الأوزون ب المهام الأساسية للجامعة و المتمثلة في التحويل التكنولوجي، لكن للأسف على حد تعبيره اهملت لهذا اقترح فكرة اللجوء إلى آلية الاقطاب التنافسية التي يجتمع فيها عالم البحث و التعليم العالي و مؤسسات البحث العلمي و المؤسسات الاقتصادية و جميعها تعمل ضمن نظام قانوني محدد المعالم.بغرض بلوغ مرحلة تنفيذ نتائج البحوث العلمية على أرض الواقع بما يخدم جميع الأطراف.

بدوره الخبير الدولي في قضايا التغيرات المناخية كمال جموعي أكد بأن التطبيق الميداني للدراسات ليس بالأمر الهين لهذا دعا إلى ضرورة وضع استراتيجية مبنية على وسائل مادية و بشرية و مالية.

و ألح ضيف القناة الأولى على أهمية التعجيل في استغلال نتائج البحوث المتعلقة بالتغييرات المناخية للحد من من تبعاتها  السلبية على المحيط و الإقتصاد.

المصدر: القناة الأولى  

 

الأوزون

السبت:   10:05 - 11:00

الإعداد والتقديم ل : فتيحة الشرع.

يوما بعد آخر تتأكد أهمية الحفاظ على البيئة كضرورة تضمن للإنسان العيش الكريم وللدول فرصَ التنمية المستدامة؛ ولهذا يرافق برنامج الأوزون كل المجهودات المبذولة لتحقيق ذلك كقناعة قائمة على تقديم الحلول وإقتراح البدائل وهو ما يُساعد على إكتساب سلوكات صديقة للبيئة وما يدفع الحكومات على وضع الأثر البيئي ضمن أولوياتها...برنامج الأوزون يستمد تسميته من الإيجابية كشعار دائم وهدف نصنعه بالتشارك .