أحمد أويحي: واجب الإهتمام بتاريخ الجزائر المعاصرة وعدم الإكتفاء بالتاريخ الثوري

دعا الوزير الأول أحمد أويحي لدى افتتاحه أمس رسميا الطبعة ال22 لصالون الجزائر الدولي للكتاب بقصر المعارض بالجزائر ،دعا إلى عدم التركيز على كتابة التاريخ الثوري للجزائر بل الإهتمام أيضا بالكتابة عن الجزائر المعاصرة وإنجازاتها،مشددا على ضرورة ترقية تصدير وتوزيع الكتاب الجزائري في الخارج بهدف الترويج لصورة الجزائر
وقال أويحيى بأن ميزانية الثقافة "تضاعفت 12 مرة منذ وصول الرئيس عبد العزيز بوتفليقة إلى الحكم" مؤكدا أن "هناك جهودا تقوم بها الدولة لأن الثقافة  هي هويتنا وهوية النشء القادم".
ولدى زيارته لجناح المحافظة السامية للأمازيغية دعا الوزير الأول إلى ضرورة "إعطاء دفع قوي للغة الأمازيغية من خلال الكتاب والمدرسة" بعد ترسيمها في دستور 2016.
كما حث أويحيى على "تشجيع نشر أطروحات الدكتوراه ذات الجودة" للاستفادة منها من طرف الطلبة والباحثين داعيا إلى المساهمة في "سلسلة إخراج المنتوج الفكري الجزائري والترويج  للكتاب الأكاديمي".
إ ج