"دبلوماتيكا" المجلة الدبلوماسية الجزائرية...مولود جديد يعزز الساحة الإعلامية

تعززت الساحة الإعلامية الجزائرية بمولود جديد، يتمثل في مجلة متخصصة، "دبلوماتيكا"، صدرت عن مؤسسة "الشعب"، تعنى بالقضايا الدبلوماسية والاستراتيجية ،ويشارك في تحريرها  مجموعة من الباحثين والأساتذة والمحللين المختصين في مختلف القضايا الدولية والإقليمية.

وجاء في الافتتاحية التي حررها الرئيس المدير العام لمجمع الشعب، مصطفى هميسي، أنّ "المبادرة بنشر مجلة متخصصة في الشؤون الدبلوماسية وفي القضايا الدولية الموسومة إعلاميا  "دبلوماتيكا " مساهمة تسند الدبلوماسية الجزائرية، وهي بداية نسعى لتعميقها بمبادرات أخرى".وأضافت  أنّ الاهتمام بمجال الدبلوماسية والقضايا الدولية في حاجة "لتحكم كامل في كل تفاصيل و المفاهيم والمصطلحات و النظريات والسياسات".

كما حملت واجهة العدد التجريبي الأول، مقالا حول" العلاقات الجزائرية-الإفريقية : بين الطموحات وتحديات الواقع" بالإضافة إلى مقال خاص بالوضيعة السياسية في ليبيا والآخر حول التوجهات المستقبلية لإدارة بايدن.

هذا وتعنى هذه المجلة، التي جاءت في ثلاث لغات، العربية والفرنسية والانكليزية، بمختلف القضايا الدولية الراهنة خصوصا التي على علاقة بمحيطنا الإقليمي.