المنقوش تبحث مع مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة مبادرة استقرار ليبيا

بحثت وزيرة الخارجية الليبية، نجلاء المنقوش مع روز ماري كارلو مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة ،"مبادرة استقرار ليبيا" والاستعدادات الجارية لاستضافة ليبيا لأعمال المؤتمر الوزاري الدولي، المعني بهذه المبادرة غدا الخميس.
 
وأشارت الوزيرة الليبية، بحسب وكالة الأنباء الليبية، إلى أن الهدف من هذه المبادرة، هو وضع الآليات المناسبة، والإجراءات العملية الخاصة بالتطبيق الفعلي ، لنتائج ومخرجات مؤتمري برلين 1 و 2 الدوليين الخاصين بليبيا، وقراري مجلس الأمن ذوي الصلة رقمي 2570 و 2571 ، وصولا إلى تحقيق الاستقرار في ليبيا.
 
كما جرى خلال اللقاء، مناقشة الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقبلة، المقرر إجراؤها في نهاية شهر ديسمبر المقبل، وكذلك أهمية التنفيذ الكامل لمخرجات لجنة 5 + 5 ، وتقديم الدعم اللازم لها لإنجاز مهامها.
 
و يوم الاثنين استعرضت نجلاء المنقوش خلال مشاركتها ،في لوكسمبورغ في الاجتماع الخاص بليبيا، الذي عقده وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي على هامش اجتماع مجلس الشؤون الخارجية الأوروبي، مضامين مبادرة استقرار ليبيا، التي أطلقتها حكومة الوحدة الوطنية كأول مبادرة ليبية خالصة تهدف إلى تحقيق الاستقرار الكامل في ربوع ليبيا كافة وصولا إلى الاستحقاق الانتخابي القادم، مشيرة إلى الاستعدادات الجارية لاستضافة ليبيا لأعمال المؤتمر الوزاري الدولي غدا الخميس ، وأهمية تحقيق النتائج المرجوة من هذا المؤتمر، حسبما أفادت به الخارجية الليبية.
 
وأشارت إلى أن هذه المبادرة، بمضامينها ومساراتها العسكرية-الأمنية والاقتصادية إذا ما تم العمل على تفعيلها من شأنها أن تصل بليبيا إلى بر الأمان، وتحقق استقرارها المنشود، وصولا إلى ضمان إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية القادمة في موعدها المقرر في نهاية ديسمبر القادم.
 
ودعت المنقوش، نظرائها من وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي، إلى الاضطلاع بدورهم وتقديم الدعم اللازم لمساعدة الليبيين في الوصول إلى الاستقرار المنشود، وإنهاء المراحل الانتقالية.